زوجة في دعوى خلع: بيجيب ستات البيت بعد ما بيحطلي حبوب هلوسة في العصير

الثلاثاء 16 نوفمبر 2021 02:54:00 مساءً

متابعة - دنيا عمرو

«بيعرف ستات من على الفيس بوك وبيجيبهم البيت، ولما شكيت فيه، بقى يحطلي حبوب هلوسة في العصير، وقال إني اتجننت»، بهذه العبارة بدأت «هـ. م»، 32 عاما، دعواها أمام قاضي محكمة الأسرة بالجيزة، خلال النظر في دعوى الخلع التي أقامتها ضد زوجها «م. ع»، بحجة أنه يخونها في المنزل مع نساء تعرف عليهن عبر فيس بوك.

 

قالت الزوجة في دعواها للقاضي: «إنها تعرفت على زوجها عن طريق عملها، وبعد عدة أشهر قام بخطبتها، وبعد عام ونصف العام تمت الزيجة وانتقلت للعيش معه في محافظته، وتركت عملها، لكنه تغير بعد الزواج مباشرة، وبدأ في خيانتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وعندما واجهته اتهمها بأنها مريضة نفسياً».

 

وأضافت الزوجة أنها اكتشفت علاقاته النسائية المتعددة بعد الزواج، وكان يوهمها أنهم مجرد صديقات له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأنه لم يخنها وأنها كثيرة الشك، لكنها دققت في الأمر، واكتشفت أنه على علاقة معهن منذ فترة بعيدة، ومع الوقت تغير طبعه معها للأفضل، ويساعدها في أعمال المنزل، وإعداد الطعام، ويعد لها العصير بنفسه، واعتقدت أنه يصالحها بعد أفعاله معها.

 

وتابعت الزوجة: «في مرة اتخنقنا وعملي عصير بس المرة دي العصير وقع بالصدفة، بعد لما نزل ونضفت مكانه علشان ميزعلش وقولتله أني شربته، بس مكنتش أتخيل أنه نزل علشان يطلع يخونني مع واحدة تانية وهو فاكر إني نمت بسبب المخدر وحبوب الهلوسة، وسمعتهم بيقولوا أني أكيد في سابع نومة، ولما خرجت اتوتر وضربني».

 

وأشارت الزوجة إلى أنها تركت المنزل وسافرت لمنزل أهلها، وطلبت منه الطلاق، لكنه رفض واتهمها بالجنون، وهددها أنه سيعرضها على طبيب نفسي، وسيثبت أنها مريضة بالهلوسة على إثر الحبوب التي كان يضعها لها في العصير طوال الفترة الماضية.

 

واختتمت الزوجة حديثها بأنها لجأت لمحكمة الأسرة للتخلص من هذه الزيجة، وأقامت دعوى خلع ضده حملت رقم 1740 سنة 2021، وما زالت الدعوى منظورة أمام المحكمة.