نصائح هامة بندوة وفد الشرقية عن "التغذية الصحية خلال شهر رمضان"

الجمعة 10 أبريل 2020 01:01:00 مساءً

كتبت - مها أبوجبل:

عقدت اللجنة العامة لحزب الوفد بمحافظة الشرقية، برئاسة اللواء هاني دري أباظة، رئيس اللجنة وعضو الهيئة العليا لحزب الوفد وعضو مجلس النواب، ندوة توعوية تحت عنوان "التغذية الصحية السليمة خلال شهر رمضان".

 

جاء ذلك بحضور الدكتور محمد أحمد أمام، استشارى السكر والباطنه العامة، ورئيس رابطة أطباء الباطنة العامة بمحافظة الشرقية، والدكتور محمد جمال البنا، رئيس لجنة الصحة بحزب الوفد بالشرقية ، وبمشاركة عدد كبير من قيادات وأعضاء الحزب بالشرقية منهم الدكتورة حنان دنيا، رئيس لجنة المرأة، والمهندس إبراهيم الحفناوي، رئيس لجنة الوفد بمركز الزقازيق، والإعلامي محمد زكي، رئيس لجنة الإعلام.

 

بدأت الندوة بالسلام الوطني ثم تلاوة ايآت من الذكر الحكيم والوقوف دقيقة حداداً على أرواح شهداء الجيش الأبيض من أبناء المحافظة.

 

أكد الدكتور محمد جمال البنا، رئيس لجنة الصحة بوفد الشرقية، أن الهدف من الندوة هو إلقاء الضوء علي التغذية الصحية السليمة والتعرف علي النظام الغذائي المتوازن وكيفية ممارسة الرياضة خلال شهر رمضان المبارك والطريقة المثلى للوقاية من الأمراض والحصول على حياة أفضل وأكثر صحة وحيوية ، وكيفية الصيام مع الأمراض المزمنة بسهولة وبلا مضاعفات.

 

أشارالدكتور محمد أحمد أمام، استشارى السكر والباطنه العامة، ورئيس رابطة أطباء الباطنة العامة بمحافظة الشرقية، إن المعدة بيت الداء، وأن الاكثار من الطعام يؤدي إلي حموضة المعدة وانتفاخ القولون والسمنة وزيادة الدهون في الدم وأطعمة البروتين تؤدي إلي مرض النقرس وأطعمة الأملاح تؤدي إلي ارتفاع في الضغط، لذلك فإن شهر رمضان الكريم يأتي بالصيام وفوائده، حيث يقلل الكوليسترول ويريح مريض القلب ويقلل الأملاح ومن ثم يتسبب في اعتدال ضغط الدم المرتفع كما أن الصيام يؤدي إلي ارتياح عام في المعدة والقولون ويؤدي لنشاط الذهن وخفة الحركة.

 

وقال "أمام" أنصح الصائمين أثناء الجو الحار كما هو الوضع هذا العام بكثرة شرب السوائل ما بين الفطور والسحور وتقليل الأطعمة الدسمة والحريفة حفاظا علي المعدة والقولون وعدم الأكثار في تناول الطعام في الإفطار حتي لا يصاب الصائم بالخمول، ويعتبر الصيام فرصة للذين يعانون من السمنة والوزن الزائد لإنقاص الوزن الزائد والذي له أثره علي القلب والمفاصل وأن يكثروا من الخضروات والتقليل من اللحوم والسعرات الحرارية لأننا في فصل الصيف مع الإقبال علي السوائل خاصة مرضي الكلي.

 

وأضاف ورئيس رابطة أطباء الباطنة العامة بمحافظة الشرقية إن السيدات الحوامل مصرح لهن بالإفطار إذا كان الصيام سيؤثر علي صحتهن أو علي صحة الجنين،  وخاصة السيدات الحوامل المصابات ببعض الأمراض مثل السكر وضغط الدم المرتفع والأنيميا الشديدة، ومشاكل في الكلي أو الكبد فلابد لهن من الإفطار لأن الصيام في هذه الحالة يضر بصحتهن وصحة الجنين.

 

ونصح استشارى السكر والباطنه العامة مرضي السكر بالإلمام التام بالحالة الصحية لكل منهم ونوع مرض السكر المصابين به وكذلك نظام العلاج المقرر لهم، وفي البداية يجب أن يحرص مريض السكر علي أن تكون حالة مرض السكر لديه منتظمة ومستقرة قبل البدء في الصيام حتي يستطيع الامتناع عن الطعام والشراب دون حدوث مشاكل صحية له، حيث يمكن لمريض السكر أن يصوم دون حدوث أي مضاعفات إذا التزم بالإرشادات اللازمة، ووضع في اعتباره أهمية الانتظام في النظام العلاجي البديل الذي يوضع له علي مدار الشهر الكريم.

 

وأوضح الدكتور محمد أمام أن تناول وجبتي الإفطار والسحور فقط دون تناول وجبات في منتصف فترة الإفطار ودون تناول أنواع الحلوي التي يكثر تناولها خلال الشهر الكريم، فينصح بتناول كمية أقل من العلاج الذي يتناوله خلال اليوم العادي بعد استشارة الطبيب كما ينصح باستعمال أدوية السكر عن طريق الفم لأنها لا تتسبب في نقص مستوي السكر في الدم، ولكن هناك مرضي لا يسمح لهم بالصيام وهم المصابون بمضاعفات السكر علي الأوعية الدموية والكليتين وقد أباح الشرع لهم الإفطار، وكذلك يفطر المريض إذا صاحب مرض السكر أمراض أخري كأمراض القلب بالإضافة للمريض الذي يعالج بكمية كبيرة من الأنسولين خلال اليوم الواحد.

 

وعلي هامش الندوة تم قياس نسبة السكر في الدم، وقياس ضغط الدم لعدد كبير من المشاركين بالندوة.

 

 

صور اخرى