جدعنة في زمن الكورونا.. كارولين تستضيف المصريات في منزلها

الثلاثاء 07 أبريل 2020 11:44:00 مساءً

فيروس كورونا، الكابوس الذي اندلع بالصين وتفشى في العالم، يأخذ معه كل بلدة في طريقه، شعوب العالم على موعد مع الوباء الذي انتشر ولم يجد له علاج حتى الآن، فباتت وحدها الوقاية واتباع التدبيرات الصحية وحدها هي الحصن المنيع الذي بدوره يقي من المرض المتفشي، والمُعدي. تعليق الطيران الجوي بالبلاد، هي الخطوة الأهم التي اتخذتها الدولة المصرية مؤخرًا للحد من انتشار الفيروس، القرار الذي شمل وقف رحلات العائدين من الغربة لملاقاة ذويهم، لتزيد مرارة غربتهم مرارة. ولأن سلامتهما أولًا، بات المعدن المصري لدى الفتيات المصريات يظهر في الغربة، فأعلن استضافتهن للمصريات أو العربيات المغتربات ببلاد الغرب في منازلهن حتى لا يشعرن بالغربة، ولتقديم كافة سُبل الاستضافة والمساعدة إليهن، يدًا بيد في الغربة حتى تتلاشى "الغُمة" التي أصابت العالم. كارولين" تستضيف المصريات والعربيات بمنزلها في لندن "يا جماعة أي مصرية أو عربية هنا في لندن ومقدرتش ترجع بلدها ومحتاجة أي مساعدة أنا موجودة و بيتي مفتوح ليها".. بتلك الكلمات أعلنت فتاة تُدعى "كارولين رامي" 24 عاما، تمكث بلندن منذ سنوات استضافتها ومساعدتها للمصريات والعربيات اللاتي لم يستطعن السفر لبلادهن. تقول "كارولين"، إنها تحاول مساعدة المغتربات بالبلاد، خاصة إنها تعيش في لندن بمفردها: "أنا قاعدة هنا لوحدي، والدي مصري، ووالدتي إسبانية، وأنا بشتغل هنا، ونفسي أي حد في أي بلد غربي يعمل كده ويساعد غيره والموضوع ينتشر" وعن أمانها وسلامتها الصحية، لدعوتها للاختلاط بمنزلها، قالت: "لو حد اتواصل معايا وموجود هتأكد إنه يعمل تحاليل بس، وأطمن إنه نضيف، وأنا عندي هنا أدوات تعقيم قويه هقدر أساعد بيها، لكن لازم طبعًا فحوصات الأول عشان نطمن ونساعد بعض". ندى: إحنا المصريين أنضف ناس هنا في نيويورك مساعدة أخرى على نفس النهج، قدمتها المهندسة ندى نجم، المصرية القاطنة في نيويورك بأمريكا، والتي بدأت الأمر منذ عِدة سنوات، فتواجدها بالولاية من 7 سنوات مضت، وتعرضها للعديد للمشكلات، ومعاصرتها ما تعاني منه المصريات داخل الولاية، جعلها تنشئ "جروب" باسم (بيت العيلة usa) لمساعدة المصريين والمصريات في الغُربة، قائلة: "اكتشفت إن البنات اللي بتتجوز من مصريين عايشين هنا لما بييجوا بيشوفوا معاناه كبيرة، وقواضي ومحاكم وطلاق، وبيكونوا مش عارفين حاجة قررت أساعدهم من تجربتي، من خلال الجروب ده".