القمامة والكلاب الضالة تحاصر مواطنين‎ ‎بنايوس .. والأهالى: «المسئولين اسقطونا من حساباتهم»‏

الجمعة 14 فبراير 2020 12:09:00 صباحاً

كتبت – مها أبو جبل :

 

على ما يبدوا ان المواطنين فى محافظة الشرقية، ليس لهم إلا الله يتضرعون له بالدعاء بعدما خذلهم المسئولين فى المحافظة وتجاهلوا شكاويهم وآلامهم المتكرر حول الأزمات والمشاكل التى يعانون منها، وتفرغوا فقط للظهور الإعلامى فى لقاءات المحافظ .

 

وخير دليل على ذلك هو معاناة أهالى قرية بنايوس التابعة لمركز الزقازيق بمحافظة الشرقية، من انتشار القمامة بشارع مستشفى التيسير وعمارات الإسكان، الأمر الذى أدى إلى انبعاث الروائح الكريهة منها والتى صارت تطارد الأهالى فى منازلهم، ناهيك على مخلفات المبانى والآتربة التى يلقيها أصحاب المصالح بجوار القمامة دون حسيب أو رقيب .

 

وليت الأمر اقتصر على ذلك فحسب فالقمامة لم تطل الإحياء فقط بل طالت الأموات أيضا، حيث أن على بعد خطوات قليلة من انتشار القمامة تقع مقابر الزقازيق، فضلاً عن انتشار الذباب الذى ينتقل من الأمراض والأوبئة، وهو الأمر الذى ادى إلى حفيظة الأهالى .

 

والطمة الكبرى هى انتشار الكلاب الضالة التى تحاوط المنطقة بأكملها وتتسبب فى حالة من الهلع والفزع لدى الأهالى، خوفاً من العقر، والإزعاج نتيجه نباحها ليلاً، دون تدخل سافر من الأجهزة المعنية للسيطرة عليها، وكأن هؤلاء الأهالى مواطنين فى محافظة آخرى وليس الشرقية .

 

قال عدد من الأهالى، هناك تعمد واضح من المسئولين فى المحافظة بتجاهل شكاوينا واستغاثاتنا لديهم، ويبدوا أنهم اسقطونا من حساباتهم حتى اننا فقدنا وسيلة الاتصال بهم منذ فترة بعيدة، رغم اننا مواطنين من ابناء مركز الزقازيق والمحافظة، ولكن لا حياة لمن تنادى .

 

وأوضح الأهالى، القمامة أصبحت ناقوس خطر علينا وعلى اطفالنا الصغار، فالروائح الكريهة والذباب الناقل للأمراض يطاردنا فى منازلنا، فى حين أن المسئولين بالمحافظة داخل مكاتبهم يتمتعون بجوء يسوده الهدوء والراحة .

 

وأكد الأهالى، الكلاب الضالة المنتشرة فى المنطقة تطاردنا وخاصة أطفالنا الصغار خلال ذهابهم وإيابهم لطلب العلم، او خلال تجولهم .

 

وفى النهاية ناشد الأهالى الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، واللواء ضياء أبو العزم رئيس مركز ومدينة الزقازيق، بالتدخل لنقل القمامة للمدافن الصحية القريبة، كما ناشدوا مدير مديرية الطب البيطرى بالتدخل للسيطرة على انتشار الكلاب الضالة، مؤكدين أن العيش حياة كريمة حق كفله لهم الدستور والقانون .

 

شاهد الصور ..

 

 

 

 

 

 

صور اخرى