شركة تبحث عن «متذوق حشيش خبرة» مقابل 48 ألف جنيه شهريًا

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 03:19:00 مساءً

تبحث شركة أمريكية متخصصة في إنتاج مشتقات نبات القنب المخدر "الماريجوانا والحشيش والزيوت"، عن شخص يشغل وظيفة شاغرة لديها، كمتذوق لهذه المنتجات، ومراجع لها، مقابل راتب سنوي يزيد عن 580 ألف جنيه مصري.

 

وتريد شركة AmericanMarijuana خبير من نوع خاص، شخص يمكنه "تدخين الحشيش"، ولديه أيضًا "معرفة واسعة" حول الماريجوانا بشكل عام، وفقا لموقع "ladbible" البريطاني.

 

الاختبار الأساسي في الوظيفة، أن يتحقق المتقدم من مجموعة متنوعة من سلالات القنب ومشتقاتها، سواء "الحشيش أو الماريجوانا أو زيوت CBD"، ويأخذ عينات منها ويراجعها.

 

الراتب المتوقع لمن يحصل على الوظيفة، يصل إلى 3000 دولار شهريا "أكثر من 48 ألف جنيه مصري"، أي ما يصل خلال العام إلى 36 ألف دولار "580 ألف جنيه مصري"، بالإضافة إلى الحصول على الماريجوانا مجانًا.

 

قال دوايت بليك، 58 عامًا، من ويستبري، نيويورك، الذي يقود عملية البحث عن الموظف الجديد في الشركة، إن كل شخص تحدث إليه حتى الآن، حريص للغاية على الفكرة كلها: "الجميع يشعرون بالجنون حيال تدخين الحشيش، وتقاضي رواتب مقابل القيام بذلك، مما يجعلهم أكثر جاذبية".

 

يقول إعلان الوظيفة: "هذه الوظيفة حقيقية 100%، وهي مهمة تشمل أكثر من مجرد الحصول على رواتب مقابل تدخين الماريجوانا، فإذا كنت تعتقد أن هذا هو نطاق العمل بالكامل، فقد لا يكون هذا الأمر مناسبًا لك".

 

وذكر الإعلان: "نحن نبحث عن شخص ما لتذوق ومراجعة مجموعة واسعة من منتجات القنب، لإعطاء القراء رؤى صادقة وموثوقة حول منتجات القنب المختلفة، وعليهم أن يعيشوا في ولاية في أمريكا أو كندا، حيث تعتبر الماريجوانا الطبية قانونية".

 

أما عن المواصفات المطلوبة، فهي أنه يجب أن يكون المتقدم صادقًا في آرائه، وكذلك أن يكون لديه القدرة على مواجهة الكاميرا بثقة، لأنه من المرجح أن ينقل تجربته للناس.

 

وأشار إعلان الوظيفة، إلى "لا تتوقع منا أن نوظفك لمجرد أنه يمكنك التدخين، لأننا نبحث عن شخص لديه معرفة واسعة بالماريجوانا لتثقيف قرائنا".

 

وجاء في الإعلان، يجب أن يكون المتقدم يعيش في الولايات المتحدة أو كندا، أو من أي مكان في العالم، ولكن يجب أن ينتقل إلى هناك.

 

واختتم الإعلان، "أخيرًا، يجب أن يكون مقدم الطلب لائقًا بدنيًا وصحيًا بشكل عام لإجراء مراجعات منتجات القنب بانتظام".