يواجه الإعدام بالسعودية.. القصة الكاملة لقضية المهندس «أبو القاسم»

الأحد 06 أكتوبر 2019 09:47:00 مساءً

مناشدات عدة أطلقتها ابتسام سلامة، زوجة المهندس المصري علي أبو القاسم، الذي يعمل بالمملكة العربية السعودية منذ عام 2007، بعد أن صدر عليه حكم الإعدام على خلفية اتهامه بجلب وترويج مخدرات، طالبت فيها المسؤولين بالدولة، وعلى رأسهم الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالتدخل لإنقاذ زوجها من تطبيق حكم الإعدام عليه، وصلت إلى رد وزارة الهجرة بأنها على تواصل مستمر مع المستشار القانوني بالمملكة العربية السعودية حمدي الهلالي، الذي يتولى القضية متطوعًا منذ 9 أشهر، نافية صحة الأخبار المتداولة بوقف القضية أو إعادة المحاكمة.

 

القصة ترجع إلى إلقاء مكافحة المخدرات بالسعودية، القبض على المهندس المصري على أبو القاسم، المقيم في السعودية، في عام 2016 بتهمة تهريب أقراص مخدرة، وصدر في حقه الحكم الأول بالقصاص من ثلاثة قضاة، ثم صدق عليه من 5 قضاة في دائرة الاستئناف.

 

زوجة "أبو القاسم" تناشد السيسي قبل تطبيق حكم الإعدام عليه

 

وبعد اتهام المهندس "أبو القاسم" من قبل السلطات السعودية بجلب أقراص مخدرة، صدر ضده حكماً بالإعدام، وبعدها نشرت زوجته، التي تقيم بمدينة أسوان، العديد من مقاطع الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي للمطالبة بالوقوف مع زوجها والذي يعول معها 3 أولاد صغار، وتدخل المسؤولين لوقف تنفيذ الحكم.

 

هاشتاج لإنقاذ أبو القاسم

 

انقذوا_المهندس_على_أبو_القاسم"، هاشتاج دشنه العديد من أصدقاء المهندس أبو القاسم على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، لإنقاذه قبل تنفيذ حكم الإعدام موجهين خلاله رسائل استغاثة للرئيس السيسي وخادم الحرمين الملك سلمان.

 

عقب إطلاق استغاثات أسرة وأصدقاء المهندس المصري، تواصلت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، بالسفير أسامة نقلي سفير المملكة العربية السعودية بالقاهرة، في يونيو من عام 2018، لبحث موقف أبو القاسم، وذلك عقب مناشدة الوزارة للتدخل.

 

وأكدت وزيرة الهجرة أن السفير أسامة نقلي، سفير السعودية بالقاهرة، أبدى استعدادًا كبيرًا للتعاون وعرض الورق القانوني على الجهات المختصة، لافتة إلى أن هناك تعاون وتنسيق للجهود بين الوزارات المعنية الخارجية والعدل والهجرة، ومكتب النائب العام.

 

من ناحية آخرى أكد المستشار عادل عمران، المستشار القانوني لوزارة الهجرة، أنه تم التنسيق مع قطاع التعاون الدولي والثقافي ‎بوزارة العدل، وتم إرسال صورة من تحقيقات النيابة العامة في القضية رقم 3296 لسنة 2016 إداري ثان مدينة نصر والمقيدة برقم 706 لسنة 2016 إلى وكيل وزارة العدل السعودية للشؤون القضائية، لإجراء الإنابة القضائية بشأن القضية رقم 38/262775 المتهم فيها المواطن علي أبو القاسم عبدالوارث مصطفى والصادر فيها الحكم بإعدامه من محكمة تبوك الجزائية بالمملكة.

 

نقيب المهندسين يلتقي وزيرة الهجرة لبحث قضية أبو القاسم

 

في يونيو من عام 2018، اجتمع المهندس هاني ضاحي، نقيب المهندسين، بالسفيرة نبيلة مكرم، وزير الهجرة وشؤون المصريين بالخارج بمقر الوزارة، لتنسيق الجهود للتعامل مع قضية المهندس علي أبو القاسم المحكوم عليه بالإعدام فى المملكة العربية السعودية، والتواصل مع سلطات التحقيق في جمهورية مصر العربية والسلطات السعودية لاستبيان الموقف وتقديم المستندات والدعم المناسب للمهندس.

 

"الحكم لم يتم إيقافه، والوزارة على تواصل مستمر مع المستشار القانوني بالمملكة العربية السعودية حمدي الهلالي، الذي يتولى القضية متطوعًا منذ 9 أشهر"، بهذه العبارة ردت الهجرة على شائعات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، في الأيام القليلة الماضية، بادعاء عدم تدخل مصر بأجهزتها لمساندة قضية المهندس علي أبو القاسم، و الادعاء بوقف الحكم، مؤكدة أن تلك الأخبار كلها عارية تماما عن الصحة.

 

"الهجرة" تنفي تجاهلها قضية "أبو القاسم" وتؤكد تدخل 5 جهات حكومية لمساندته

 

وجددت وزارة الهجرة، في بيان أصدرته عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تأكيدها أن الدولة المصرية بكل أجهزتها المعنية، لم ولن تدخر جهدًا تجاه تلك القضية وغيرها من القضايا المتعلقة بأحكام قصاص أو إعدام بالخارج.

 

وتابعت الوزارة في بيانها أنه: "سبق وتواصلت وزيرة الهجرة مع سفير خادم الحرمين الشريفين بالقاهرة والتقت النائب العام السابق ونقيب المهندسين، كما تواصلت مع السفارة والقنصلية المصرية بالرياض للتأكد من إرسال كل الأوراق المتعلقة بالقضية من القاهرة، وذلك على مدار عامين".