سلوى فى دعوى خلع زوجها: «بيحشش وشوفته فى فيديو بيخوني وبيرقص مع بنات»

الجمعة 09 أغسطس 2019 10:44:00 صباحاً

"جوزي كان دايما بيحشش وأنا كنت مستحملة وحاولت مهتمش عشان جوازنا يعيش، لغاية ما الموضوع زاد عن حده وشوفت فيديو وهو بيشرب وبيرقص مع البنات" بهذه الكلمات بدأت "سلوى" صاحبة الـ30 عامًا سرد تفاصيل طلبها الخلع من زوجها أمام محكمة الأسرة بالزقازيق.

 

قامت الزيجة بناءًا على مصالح مشتركة جمعت العائلتين، تكفلتا بجميع التجهيزات الخاصة بإتمام الزواج، وقالت: "تزوجت من حسام الذي يبلغ من العمر 42 عامًَا، ويمتلك مشروعًا لطحن الحبوب والأعلاف، ودام زواجنا لمدة 9 أعوام ورزقنا الله بطفلين".

 

وأضافت "سلوى" أن زوجها كان يعتمد على النقود التي يعطيها له والده ووالدها، نظرًا للاقتدار المادي الذي تتسم به العائلتان، فلم يكن ينفق على منزله بل على الحشيش.

 

واصلت سرد أزمتها مع زوجها قائلة: "عانيت معاه من شرب الحشيش"، موضحة صبرها الطويل عليه، وأضافت: "حاولت معملش مشاكل عشان أحافظ على بيتي وأربي عيالي من غير ضغوط، وحاولت كتير اخليه يبطل بس ماكانش بيرضى، وعشان فلوسه كتير ومبيصرفش على البيت فكان مضيعها على الحشيش، دون موانع، حتى مكانش بيخاف على ولاده وبيشرب قدامهم في البيت".

 

صدمة كبيرة سيطرت على "سلوى" فور رؤيتها لمقطع فيديو مصور لزوجها أثناء خيانته لها مع فتاة أخرى، متابعة: "بعد الصبر ده كله عليه، وإني رضيت وعيشت مع بني آدم بيحشش، كان جزائي إني أشوف فيديو وهو بيشرب فيه وبيرقص مع بنت، ومكنتش أتوقع منه الخيانة"

 

لم تطق العيش مع زوجها بعد ذلك، وقررت اللجوء لساحات القضاء لرفع قضية خلع، رفضًا للذل والإهانة التي تعرضت لهما من زوجها بحد قولها.