محمد العناني.. «مصور فوتوغرافي» بدرجة فنان (صور)

الاثنين 05 أغسطس 2019 12:18:00 صباحاً

"الاحتراف والثبات والهدوء التام والتركيز" هم أساس النجومية فى عالم التصوير والتى أصبحت مهنة شيقة وممزوجة بالتعب، يسعى صاحبها الإنفراد بأدق وأجمل اللقطات التى تدفعه بقوة نحو التقدم والشهرة وخير دليل على ذلك الفوتوغرفر "محمد العنانى" .

يحتاج "الفوتوغرافر" الثبات فى التصوير والتركيز والهدوء التام فى بعض الأحيان، وهذا ما يتميز به الفوتوغرافر محمد العنانى، والذى يعتبر من أشهر المصورين المحترفين فى محافظة الشرقية والقاهرة، فيما انه يعتبر من أبرز مصورين المشاهير فى جلسات التصوير،  كما انه شارك فى تصوير المشاهير فى العديد من المسلسلات.

مهنة التصوير الفوتوغرافى خيار ممتاز لمن يريد أن يحقق عائداً مادياً من خلال الإستثمار فى مواهبه الإبداعية، إذ أن التصوير هو ملتقى الواقعية مع الذكريات، والتى تعتبر من المجالات القليلة التى لا تعتمد على المؤهلات الدارسية أو العمر، بل تعتمد على الرؤية الثاقبة وجودة المنتج، كما أن التصوير الفوتوغرافى يعتمد على التنافس ، فضرورة الاستعداد له صغيراً وإتقان المهنة بحرفية، وذلك لصناعة سجلاً متميزاً ومشرفاً لأعمالك .

"الفوتوغرافى محمد العنانى" يستطيع الإنفراد بالصور التى تنال إعجاب الآلاف، والتى يمكنها أن تتربع فى قلوب نشطاء "الفيس بوك"، والتى تحظى بالمكانة العالية والأولى من جمهوره، واصفاً أن الفوتوغرافر هو قائد الأفراح والمناسبات التى يقوم بتصويرها وذلك بعد توتر العرسان والأهل أثناء التصوير، فعليه دائما عامل كبير لإخراج الصور بشكل العروسين، لافتا أن مصر يوجد لديها أسماء لامعة فى عالم التصوير الفوتوغرافى، وعلى رأسهم أساتذة كبار .

وأوضح «العنانى» أن كل صورة يتم إلتقاطها لها ذكريات خاصة معه، وخاصة بانه يتم عرضها على صفحته على فيس بوك والتى تخطى عدد متابعيها 25 ألف معجب ومتابع فى فترة قصيرة مما يجعلها من أكثر الصفحات متابعة من قبل العرسان الجدد والمقبلين على الزواج والباحثين عن فوتوغرافر محترف وجلسات تصوير محترفة، كما نصح أن الفوتوغرافر عليه مسؤولية كبيرة جداً بعد اختيار لكل فرح أو مناسبة لتصويرها وهو ما يضعه محل ثقة لأنها الذكرى الوحيدة التى لن تتكرر نهائياً مرة أخرى .

ويعد التصوير هو وظيفة عملية لها مهارات يجب أن يكتسبها ممارس التصوير، فالتصوير يحفظ لحظة من لحظات الحياة لتبقى معنا إلى الأبد، والكثير من الكلمات غير كاف لشرح فن التصوير، فالمصور الجيد هو من يمتلك أدوات فعالة ومؤثرة يمكن أن تجعل من الصورة التى يلتقطها مصدر معلوماتى هام إذا إلتقطت بطريقة صحيحة، وكان منذ عدة سنوات أغلب الناس لايفضلون إختيار دراسة التصوير، لكن الآن أصبح الواقع يختلف عما سبق، خاصة مع ثورة الإعلام والمعلومات وتعدد وسائل الإعلام المرئية، والمصور يجب أن يكون لديه ذوق جمالى بالإضافة إلى خبرته التقنية العملية، حيث أن دارسة هذا المجال يجمع بين المتعة والعمل الجاد والصبر من أجل الوصول إلى موهبة إلتقاط أفضل صورة.

 

شاهد الصور ..

 

 

 

صور اخرى