مي عمر.. «إمكانيات ضعيفة ولكن نجمة عشان المخرج عايز كده»

الثلاثاء 14 مايو 2019 04:59:00 مساءً

قبل 3 أعوام اكتسبت الفنانة الشابة مي عمر شهرة واسعة، إثر مشاركتها في مسلسل «الأسطورة» للفنان محمد رمضان، وأخرجه زوجها محمد سامي، والذي واجه هجومًا من النجمتين نسرين أمين وياسمين صبري لإعطاء شريكة حياته مساحة واسعة خلال الحلقات.
 
شاركت «مي» في 2017 في مسلسل «ريح المدام» مع الفنانين أحمد فهمي وأكرم حسني، إلى جانب «عفاريت عدلي علام» للزعيم عادل إمام، رغم ذلك استمرت الانتقادات تلاحقها، حتى اختفت عن المنافسة الرمضانية في العام الماضي.
 
وعادت «مي» في الموسم الرمضاني الجاري من بوابة مسلسل «ولد الغلابة»، الذي يخرجه محمد سامي أيضًا، ما أثار تساؤلات حول عدم قدرتها على التمثيل بدونه، أو لمعان نجمها بسبب رغبة زوجها، وهو ما ألمح إليه رامي عبدالرازق، الناقد الفني: «هي إمكانياتها التمثيلية متواضعة».
 
ويضيف «عبدالرازق»، أن تقييم الممثل يتم بعد إزالة العنصر الداعم له، أي إمكانية استمرارها بدون مساعدة المخرج محمد سامي: «المسألة معتمدة على جوزها»، موضحًا أنها «وجه جميل تمتلك مساحةً من اللطف والرقة، لكن التمثيل يتجاوز الوجوه الجميلة».
 
يشير «عبدالرازق» إلى أنه حينما شاركت «مي» في مسلسل «ريح المدام»، لكنها لم تستطع الظهور بشكل جيد حسب رأيه، رغم تنوع أدوارها وظهورها في كل حلقة بشخصية مختلفة.
 
فيما تقول ماجدة خير الله، الناقدة الفنية، إلى أن المجال الفني بشكل عام به الممتاز والمتوسط والضعيف: «مش شرط كل الممثلين يكونوا ممتازين»، موضحةً أن المخرج يستطيع إظهار أفضل ما يملكه الممثل حتى لو كانت إمكانياته ضعيفة.
 
وتردف «ماجدة» بقولها أنه يجب على الفنان الاجتهاد وتطوير نفسه على المستوى الشخصي إلى جانب توجيهات المخرج، والذي يفهم إمكانيات نجمه ويوظفها بشكل يخدم العمل.
 
بينما ترى ماجدة موريس، الناقدة الفنية، أنه من الصعب تقييم أداء «مي» في الأيام الأولى لعرض مسلسل «ولد الغلابة»، لعدم ظهورها في مشاهد يمكن من خلالها تقييمها بشكل عادل حسب روايتها.
 
وتتابع «ماجدة» حديثها بالإشارة إلى أن نجاح الفنان يتوقف على موهبته وإمكانياته إلى جانب توجيهات المخرج، منوهةً: «لو إمكانياته متواضعة هينكشف في المواقف الصعبة حتى لو المخرج جيد».
 
جديرٌ بالذكر أن الناقد طارق الشناوي دافع عن «مي» في تصريح سابق، حينما قال عن مشاركتها في مسلسل «ريح المدام»: «العمل بيعتمد على فكرة الارتجال، والموضوع ده لا يتوفر لكثير من الممثلين، إلا أن أحمد فهمي وأكرم قدروا يلعبوا في المساحة دي على عكس مي»، قبل أن يصنفها بأنها فنانة «تحتاج إلى مخرج يضعها على التراك مظبوط».