نائب يقدم للبرلمان وثائق سعودية تؤكد مصرية "تيران وصنافير"

الخميس 05 يناير 2017 06:00:00 مساءً

الشرقية الآن - متابعات

تقدم النائب الدكتور إبراهيم عبد العزيز حجازى، بطلب عاجل إلى الدكتور على عبدالعال رئيس البرلمان يطالبه فيه بإجراء التصويت الإلكترونى خلال الجلسة العامة للبرلمان عند مناقشة اتفاقية جزيرتى "تيران وصنافير"، حتى يكون هناك مطلق الشفافية أمام الشعب المصرى لمعرفة من صوت مع أو ضد هذه الاتفاقية.

 

وقال حجازى أن هناك حساسية بالنسبة لهذه الاتفاقية الدولية الخاصة بجزرتى تيران وصنافير والمعروضة حاليًا على اللجان المختصة بالمجلس لدارستها ثم عرضها على التصويت الإلكترونى خلال الجلسة العامة، حيث إنه جرى العرف أخيرا إلى اللجوء إلى التصويت برفع اليد بدلا من التصويت الإلكترونى، والأخير هو لغة العصر داخل لجان المجالس النيابية فى كافة أرجاء الأرض.

 

وأضاف حجازى إلى أنه كنائب مستقل منتخب من خلال انتخابات حرة يعتبر منصبه بالبرلمان صوت الناخبين ولذلك من حقهم أن يكونوا على دراية كاملة باتجاهاته فى التصويت على مشاريع القرارات أو الاتفاقيات الدولية التى تعرض على مجلسنا الموقر، مؤكدا أن الشفافية مطلوبة لكى تكون جسور التواصل بين النواب والناخبين مفتوحة.

 

وقدم النائب الدكتور إبراهيم حجازى صور مستندات رسمية سعودية مرفق معها خريطة رسمية للمملكة العربية السعودية صادرة بمرسوم ملكى صادر من الأمير عبد الله بن عبدالعزيز رئيس الوزراء فى تاريخ عام 1430 هجرى (2010 ميلادى) مطالبا اعتمادها كخريطة رسمية للمملكة، مطالبا تعميمها على كافة الهيئات و الوزارات، مطالبا رئيسي البرلمان بدراستها وتحليل محتواها وبيان صحتها من عدمه من خلال اللجان المختصة بالمجلس الموكل لها دراسة هذه الاتفاقية.

 

وأشار أن الخريطة الرسمية للمملكة العربية السعودية المرفقة الصادرة عن الهيئة العامة للمساحة بالمملكة لا تظهر تبعية جزيرتى "تيران وصنافير" للمملكة العربية السعودية، ما يؤكد السيادة المصرية لهما حسبما أظهرت الخريطة الرسمية للمملكة الصادر بها قرار وزاري هناك عام 1430 هجري الموافق 2010 ميلادي.

 

 

حضانة طيور الجنة
صور اخرى